لاعبان يتشاجران على ضربة الجزاء

425 المشاهدات٣٠ ديسمبر ٢٠١٨
اعلانات
شهد لقاء جمع فريقي فولهام وهيدرسفيلد في الجولة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز، واقعة مثيرة كان بطلاها لاعبين من فريق توتنهام.

الواقعة حصلت في الدقيقة 83 عندما احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لفريق توتنهام، ليتقدم الصربي ألكسندر ميتروفيتش لتنفيذ الركلة و ليقوم الفرنسي أبو باكار كامارا باعتراضه و تنفيذ الركلة.

وتدخل زملاء اللعبيين في الفريق للفض بينهما لكي لايتطور الموقف، وليتنازل الصربي عن تنفيذ الركلة، التي أهدرها كامارا.


من جهته انتقد الإيطالي كلاوديو رانييري مدرب الفريق مافعله الفرنسي، بحسب صحيفة "telegraph" البريطانية، وقال " من غير المقبول أن يفكر أحد اللاعبين في نفسه فقط.


ما فعله كامارا عدم احترام لي كمدرب وللنادي ولزملائه وكذلك للجماهير التي كانت تتابع المباراة".

وأضاف رانيري قائلا "لا أفهم سبب إصرار كامارا على تنفيذ ركلة الجزاء رغم وجود لاعب متخصص".

إنها المرة الأولى في حياتي التي أرى فيها حدثا كهذا، اللاعبون هادئون بعد المباراة لأننا فزنا. لكن بالنسبة لي لا يهم الأمر إن انتصرنا أم لا، الأكثر أهمية هو ما نفعله ولماذا".

قد يعجبك ايضاً

راموس يفاجئ الجميع بسيارته الجديدة وفاة أقدار علي الجزيرة الرياضية الجهاز الفني لمنتخب مصر يحذر تركي آل الشيخ مدرب كرة قدم أجنبي يشهر إسلامه في السعودية