أول لقاء مع طفل "كمامة البصل"

245 المشاهدات٠٣ أبريل ٢٠١٨
الإعلانات
تحول الطفل الفلسطيني محمد بسام عياش، بين ليلة وضحاها، إلى أيقونة لـ"النضال" ضد الاحتلال، بعد ابتكاره أسلوبا غريبا لتحمل قنابل الغاز.

 

وظهرت صورة الطفل عياش وهو يرتدي كمامة بدائية، ويضع بداخلها عرقا من البصل الأخضر؛ بهدف تخفيف حدة الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه الاحتلال الإسرائيلي بكثافة تجاه المشاركين بمسيرة العودة في غزة قبل أيام.

 

والتقت قناة "الجزيرة" الطفل محمد بسام عياش، الذي قال إنه استقى هذه الفكرة من والده، الذي أبلغه أنه كان يفعلها في الانتفاضة الأولى، وأصيب حينها.

 

قد يعجبك ايضاً

فنان أسترالي يدفن نفسه لمدة 72 ساعة تخلص من شيب الشعر نهائيا بوصفة يابانية بابسط المكونات تعرف على الرجل الأكثر حظا في 2017 فنجان قهوة يتسبب بسرقة سيارة مواطن في عمان