قصة الطفل المتحول إلى ذئب

252 المشاهدات١٠ فبراير ٢٠١٩
اعلانات
في ظاهرة غريبة من نوعها، ولد التلميذ الهندي "لاليت باتيدار" بمرض غريب يدعى "متلازمة الذئب" وهو عبارة عن شعر كثيف يغطي أغلب المناطق في جسده.


وبالرغم من أن الغرباء يرمونه بالحجارة أحيانا، ويطلقون عليه لقب "قرد"، إلا أنه ناجح ومشهور وكذلك محبوب وسط زملائه داخل المدرسة الواقعة في مدينة "راتلام" بولاية "ماديا براديش" وسط الهند.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية يقول لاليت: "ولدت بشعر كثير على وجهي، وهذا يجعلني مختلفا عن الآخرين، أحيانا أتمنى لو أنني مثل بقية الأطفال، لكن لا يمكنني فعل شئ حيال ذلك، لقد اعتدت على حالتي، وعادة ما أشعر بالارتياح تجاه نفسي".

وعلى الرغم من حالة باتيل المستعصية، فإنه يحلم بأن يصبح ذات يوم ضابط شرطة وأن "يضع كل اللصوص والمجرمين في السجن".

وتقول والدة لاليت إنه: "بعد ساعة من ولادته دهشت لرؤية جسده مغطى بكمية غير عادية من الشعر، طلبنا على الفور من طبيب الأطفال المحلي أن يفحصه، فقص شعره الزائد وقال إنه لا يوجد علاج لهذا، إنه مختلف ولكن ما زال مميزا للغاية بالنسبة لي، لأنه ولد بعد العديد من الصلوات الخاصة".

قد يعجبك ايضاً

جوقة ليبية تستقبل جونسون بـ"عزف كوميدي" للسلام الوطني البريطاني معالجة الاظافر المكسورة طفلة تطلب من الملكة رانيا التصوير معها اشتباكات بين محتجين من متقاعدي الجيش والدرك في الجزائر .. فيديو