حملات الإغاثة الأردنية تتواصل لليوم الثاني لنازحي درعا

169 المشاهدات ٠١ يوليو ٢٠١٨
الإعلانات

يواصل المواطنون في مدينة الرمثا لليوم الثاني على التوالي جمع التبرعات للأشقاء السوريين الذين نزحوا بالقرب من الحدود، هرباً من قصف الطيران السوري والروسي الذي بدأ منذ أيام تزامناً مع حملة عسكرية للسيطرة على درعا وريفها.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت عن نزوح أكثر من 160 ألف مدني سوريا من مناطقهم نتيجة للمعارك.

وبدأت الحملة الإغاثية السبت، وقام المواطنون بجمع التبرعات الغذائية والعينية، لتقديمها للأشقاء السوريين على الحدود، وقال عدد من القائمين على تلك الحملات بأن الأجهزة المعنية تساعدهم على تسهيل دخول تلك المساعدات إلى الجانب السوري.

وكانت وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، قد صرّحت أن القوّات المسلّحة الأردنيّة - الجيش العربي، بدأت بإرسال قوافل مساعدات إنسانية إلى الأشقّاء السوريين المتضررين جرّاء الأوضاع في الداخل السوري.

وأوضحت غنيمات أنّ هذه الخطوة تأتي انسجاماً مع موقف الأردن الداعي إلى إعانة الأشقّاء السوريين، وتعزيز قدرتهم على تحمل الأوضاع الإنسانيّة الصعبة التي يمرّون بها، وتمكينهم من تحمّل الأعباء المعيشيّة داخل أراضيهم.
 

قد يعجبك ايضاً

كلب شجاع يتلقى عدة لدغات لمنع دخول أفعى سامة إلى المنزل حمد بن جاسم يعلق على "تسريبات القذافي والأمير حمد" دول ستنهار خلال الـ 20 سنة القادمة تحدد هوية شاب ظهر في فيديو يهدد حياة اخوته